لهذا السبب.. اتحاد القدم يرفض الدخول طرفا في قضية تسجيلات حمدالله

كشفت مصادر أن اتحاد الكرة، رفض الدخول طرفا في قضية استئناف نادي الاتحاد ولاعبه المغربي عبدالرزاق حمدالله، ضد قرارات ما عرف بـ”قضية التسجيلات”.

ورفض اتحاد القدم رسميا خطاب ورد من مركز التحكيم الرياضي، حيث طالبه الأخير بالدخول طرف نزاع في القضية.

وبحسب الصحيفة، فإن اتحاد الكرة أكد أنه لا يمكن أن يكون طرفًا مع أي ناد سعودي ضد آخر، وأن مركز التحكيم خالف القواعد الإجرائية باستبعاده منذ بداية النزاع، ثم طلب عودته الآن طرفًا في المنازعة بعد انتهاء المهلة القانونية للاستئناف، وعقب تكوين اللجنة التحكيمية، دون منحه حق اختيار محكمه ضمن اللجنة مثل بقية أطراف المنازعة.

كما ذكر الاتحاد في رده الرسمي، الصادر عن لجنة الاحتراف، أن مركز التحكيم لم يخاطبه لمعرفة رأيه في قرار التدابير الوقتية، موضحًا أن مَن له مصلحة في الدفاع عن القرارات الصادرة في القضية، هو الاتحاد السعودي لكرة القدم فقط، وليس نادي النصر.

وأكد اتحاد كرة القدم في رده أن اللجنة التحكيمية تكونت على أساس غير نظامي، “ما يعني بطلان كل الإجراءات والقرارات الصادرة عنها”.

المصدر: صحيفة الرياضية

منوعات      |         (منذ: 2 أشهر | 45 قراءة)
.